•     صور جميلة لاحدى جميلات لامبورجيني
  •  أغنياء العرب يدفعون بسخاء لامتلاك اغلى السيارات
  •  ضعوا حزام السلامة وهيا لنتعرف على السيارات التي تكاد تطير على الارض
  •  أبقوا مالكم في جيوبكم فهذه جولة مجانية للتعرف على أغلى سيارات العالم
  •   صور جميلة لملكة سيارات العصر
  •  صور ولا أروع لواحدة من افخم السيارات اوتحفة من تحف رولز رويس

فورد: شركة بميزات خاصة

الأحد، 13 مارس، 2011 Labels:

شركة "فورد" الأمريكية هي واحدة من الشركات العريقة في صناعة السيارات والتي تعد في وقتنا هذا من اكبر الشركات في العالم ، وتعتبر "فورد" من الشركات العريقة فقد تجاوزت المئة سنة عن تأسيسها وتتخذ من ضواحي مدينة "ديترويت" بولاية "ميشغان" مقرا لها .

قبل بداية الحديث عن مسار هذه الشركة المميزة لابد لنا ان نعرج عن من كان وراء اخراجها الى الوجود عن من اعطاها هذه السمعة والشهرة التي تحظى بها في كل ربوع العالم الرجل الذي بفضله وصلت فورد الى ماهي عليه اليوم هذا الرجل هو الامريكي "هنري فورد" المزداد عام 1963 بمدينة ديربورن بولاية ميشغان ، هنري كان الابن الاول من بين ستة ابناء اخرين ل"وليام  وماري فورد " الابوين ، عرف عن "هنري فورد" ولعه بالالات والمحركات منذ صغره ترك المدرسة في سن الخامسة عشر، وبعد العمل لفترة في مزرعة أبيه قرر الانتقال الى مدينة دترويت  حيث تدرب هناك في احدى الورشات على أعمال الميكانيك لمدة ثلاث سنوات .
بعد اكتسابه خبرة في المحركات الميكانيكية قرر البحث عن عمل من اجل توفير المال لتجاربه الشخصية التي كان يقوم بها على المحركات ، لذا التحق بشركة"أديسون" للكهرباء التي ارتقى فيها من درجة مدرب الى مهندس في ظرف ثلاث سنوات كمكافئة على المجهود الكبير الذي يبذله في العمل .
عشقه للألات وللمحركات قاده فيما بعد الى عشق السيارات ، هذا العشق سيدفعه الى القيام بعدة ابحاث وتجارب من اجل صنع أول سيارة له  وبالفعل تمكن من فعل ذالك سنة 1896  وكانت بمثابة البوابة التي عبر من خلالها الى عالم السيارات وتدعى"الكوادريسيكل" ، بعد بيعها قرر المضي في هذا العمل وانتاج سيارات اخرى لذا ترك عمله بشركة اديسون وركز كل جهوده على عمله الجديد .
بعد سبع سنوات على صنع اول سيارة له وبعد محاولتين فاشلتين نجح اخيرا "هنري فورد" في تأسيس شركته بعد ان وجد من يساعده وهم : جون غرايس الذي سيتولى رئاسة الشركة وبعض المساهمين أبرزهم الاخوين "جون وهوراس دودج " مؤسسي شركة "دودج" فيما تولى فورد منصبي نائب الرئيس وكبير المهندسين، أول سيارة انتجتها الشركة كانت "سيارة موديل ايه " .
بعد خمس سنوات فقط من تاسيسها استطاعت شركة فورد من أخذ حصة مهمة من السوق الامريكي بلغت 35 في المئة ، وفي هذه السنة اي 1908 ستقدم فورد سيارتها الاسطورية"T" التي حطمت كل الارقام القياسية من حيث الانتاج والمبيعات وبها سيطرت فورد على السوق الامريكي الى درجة انه 50 في المئة من السيارات التي كانت تجوب شوارع امريكا كانت سيارات "T" لشركة فورد التي عجزت في فترات ما عن تلبية الطلبات المتزايدة على هذه السيارة الدائمة التطوير والتجديد، استمرت فورد في انتاج السيارة "T" لمدة 19 سنة وبلغ عدد السيارات التي انتجتها ما يفوق 15 مليون سيارة ، يرجع السر وراء هذا النجاح الكبير الذي حققته هذه السيارة بالدرجة الاولى الى ذكاء "هنري فورد" الذي سعى جاهدا الى جعل السيارة في متناول الجميع وليس فقط للطبقة الغنية من المجتمع ،فركزعلى ايجاد طرق تمكنه من خفض كلفة انتاج السيارات أكثر من ذالك  سيحقق "فورد" الاكتفاء الذاتي على جميع الأصعدة حيث امتلك مناجم للحديد وسفن وسكك حديدية ومصانع كبرى لتجميع السيارات، وتوسع حتى خارج امريكا بامتلاكه مزارع للمطاط في البرازيل كل هذا ساعده على انتاج عشرة الاف سيارة في اليوم .
السنوات القادمة على "فورد" لم تكن كسابقاتها فقد عرفت خلالها تراجع في المبيعات الشيء الذي أفقدها مركزها الريادي في السوق الامريكي، ومن الاسباب الرئيسية التي ساهمت في هذا التراجع هي : الأزمة الاقتصادية التي ضربت أمريكا في اوخر العشرينات من القرن الماضي ودخول منافس قوي هو شركة " شيفروليه" التي تجاوزت مبيعاتها مبيعات "فورد" في عدة سنوات بالاضافة الى تركيزها على انتاج المعدات الحربية خلال الحرب العالمية الثانية .

لم تستعد شركة "فورد" عافيتها كليا الا مع مطلع الستينات التي قدمت خلالها احدى أفضل سياراتها على الاطلاق ،السيارة التي عاشت بفضلها فورد سنوات بل عقودا من النجاحات أعادت لها هيبتها ومكانتها داخل سوق السيارات هذه السيارة هي " Mustang "  التي مرت بعدة أجيال منذ تقديمها اول مرة سنة 1964 ، كل تطوير أو تحديث قامت به فورد على "موستانج" كان يلاقي النجاح ويزيد من مبيعاتها .
الى جانب "موستانج " قامت فورد بانتاج العديد من السيارات السياحية والرياضية، الجميلة والقوية وهي ما تمتاز به هذه الشركة ،من بين هذه السيارات التي لاقت رواجا وانتشارا كبيرا في الاسواق الامريكية والعالمية سيارة "Fiesta" ، "Focus" ، "Fusion" اما أفضلهم فهي "Fusion Hybrid" .

من أجل منافسة العملاق "جنرال موتورز " لم تكتفي "فورد" بما تنتجه من سياراتها الخاصة بل قامت بشراء عدة شركات لها مكانتها وسمعتها العالمية  كشركة ميركوري ،لينكولن وأخرها شركة صناعة الشاحنات الكبيرة Volvo في العام 1998 .

1 comments:

D.Nasser Alharthy يقول...

افضل كثيرا هذه السيارة و خصوصا انها دائما تطور في شكلها و ادائها
https://www.fromusatoksa.com

إرسال تعليق

 
مدونة عالم السيارات © 2010 | تعريب وتطوير : سما بلوجر | Designed by Blogger Hacks | Blogger Template by ColorizeTemplates